The Creative Pharaoh 2009 - 2017 ..... مدونة المهندس الفيزيائى حسن السيسى
المدونة حوالى 140 مقالة منهم 90 مقالة باللغة العربية و 50 باللغة الانجليزية و 9 البومات مستندات و ادلة و 6 فيديوهات شخصية و 1 البوم صور شخصية ... اى معلومة على الفيس بوك او تويتر باسمى لا قيمة لها ما لم يتم نشرها هنا
و رقم تليفونى (( 00905347267290 )) ويفضل الاتصال فيبر او واتس اب ... ولا املك اى حسابات رسمية على الفيس بوك او تويتر حاليا elsisi2007@gmail.com وسيلة الاتصال بالفيزيائى حسن السيسى بالايميل
اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمد رسول الله ... و لا حول ولا قوة الا بالله ... و حسبى الله ونعم الوكيل ... وافوض امرى الى الله ان الله بصير بالعباد
=============================

Total Pageviews

Monday, December 20, 2010

انفصال جنوب السودان و حرب الكوريتين و كنيسة العمرانية و الطابور الخامس

---
---

حتى تكون الامور واضحة للكل ... لابد ان يعلم الجميع ان عملية انفصال السودان هى عملية مرتبة جدا ... وممنهجة وقد تم "" الاعداد "" لها من قبل امريكا واسرائيل من سنين طويلة وبتانى وبخطة مدروسة ...!! اولا : لننظر لوجهات نظر و تصريحات المحللين الاستراتيجيين والكتاب بامعان …. هناك مقولة شهيرة جدا لاسطورة الدبلوماسية الامريكية اليهودى " هنرى كسنجر " وقد ذكرها فى احد كتبه عندما قال ... ان سياسة امريكا بعيدة المدى ... قائمة على "" عدم حل "" المشاكل الدولية والصراعات ... ولكن سياسة امريكا قائمة على ابقاء هذه المشاكل والمحاولة فى "" الاستفادة "" من هذه المشاكل والصراعات الى ابعد الحدود …. مع مراعاة عدم خروج هذه المشاكل عن نطاق السيطرة وتحولها الى كارثة ... وايضا هناك مقولة شهيرة لداهية السياسة الاسرائيلية اليهودى " بن جوريون " عندما قال ... اسرائيل سوف تعمل على "" صناعة "" اعداء لنفسها بنفسها اذا لم يكن لها اى اعداء ... وايضا هناك مقولة شهيرة صرح بها مستشار الأمن القومي " بريجنسكي " في عهد الرئيس الأمريكي ريجان لما قال … أن المعضلة التي ستعاني منها الولايات المتحدة من الآن - وهو كان بيتكلم فى الثمانينات - هي كيف يمكن تنشيط حرب خليجية ثانية تقوم على هامش الخليجية الأولى تستطيع أمريكا من خلالها تصحيح حدود سايكس - بيكو …!! وحدود سايكس بيكو اللى يقصدها هى حدود الدول العربية بعد استقلالها من الغرب فى القرن الماضى …!! عقب تصريح بريجنسكي السابق … بدأ برنارد لويس وهو صهيوني التوجه وأمريكي الجنسية ويعمل أستاذًا في جامعة برنستون ... و متخصص في تاريخ الطوائف الإسلامية … بالقيام بوضع مشروعه الشهير الخاص "" بتفكيك جميع "" الدول العربية والإسلامية ... وتفتيت كل منها إلى مجموعة من " الكانتونات " والدويلات العرقية والدينية والمذهبية الطائفية …!! وقد أرفق بمشروعه المفصل مجموعة من الخرائط المعدة تحت إشرافه ... والتى تشمل جميع الدول الإسلامية والعربية المرشحة للتفتيت بوحي من تصريح بريجنسكي السابق ذكره …!!

ثانيا : لو قمنا بضرب كلام هنرى كسنجر و بن جوريون و برجنسكى و برنارد لويس فى "" الخلاط "" مع بعضهم ... سوف نفهم ما "" حدث وما يحدث "" الان فى فلسطين و لبنان والعراق واليمن والسودان ... وما يرتبون له ان يحدث فى "" مصر "" على المدى البعيد ... على المدى البعيد …!! وسوف نفهم ما حدث من انفصال تيمور الشرقية عن اندونسيا الاسلامية وانفصال سنغافورة عن ماليزيا الاسلامية …!! العالم العربى يمر الان بمرحلة تقسيم ما بعد التقسيم … لان الغرب بيحاول الان تقسيم الدول العربية نفسها … بعد ان نجح فى تقسيم العالم العربى الى دول و دويلات … وكما يعلم الجميع فان بعض هذه الدول العربية محتلة بشكل رسمى و بعضها محتل بشكل غير رسمى …!!

ثالثا : انا عشت فى كوريا الجنوبية كذا سنة … وعرفت هم بيحبوا بعض ازاى لانهم جنس واحد ... وامريكا نفسها هى اللى "" مانعة "" الوحدة بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية …علشان مصلحتها الخاصة وحماية اليابان ووقف المد الشيوعى ... وامريكا نفسها هى اللى نشرت فكرة استخدام الكنيسة فى السياسة فى العالم كله … وفى كوريا الجنوبية بالذات لدعم سياساتها ... وامريكا هى اللى حولت كوريا الجنوبية الى الدولة رقم 2 فى العالم فى التبشير والتنصير ... رغم ان المسيحية دخلت كوريا الجنوبية حديثا … وهنا يظهر عبقرية امريكا فى استخدام الاديان لدعم مصالحها …!! لان لو ركزنا كويس فى تاريخ القاعدة فى باكستان و افغانستان … سوف نجد انها تلقت دعم مباشر من المخابرات الامريكية فى بداياتها ايام حرب الروس مع افغانستان ... ولو ركزنا قوى فى ما يحدث فى جنوب السودان ... سوف نجد انهم صرفوا "" المليارات من الدولارات "" لدعم جنوب السودان وبناء الكنائس وتنصير الشعب الجنوبى …!! حتى يستطيعوا ان يقوموا بتقسيم السودان …!! طمعا فى ثروات الجنوب السودانى ورغبا فى تقسيمه واضعافه ولوضع قواعد عسكرية امريكية صهيونية فيه على المدى البعيد …!! لانهم يعلمون جيدا ان السودان هو حماية و عمق استراتيجى لمصر … ومن وجهة نظر شخصية وخاصة جدا … فانى ارى ان الحرب الاهلية "" افضل بكثير "" من فكرة التقسيم بسبب ما سوف ينتج عن التقسيم من كوارث للشعب السودانى و مصر و الامة العربية كلها ...!!

رابعا : فى هذا الجزء سوف اقوم باسقاط ماذكرته سابقا فى المقالة على الوضع الحالى فى مصر …!! ولقد لاحظ جميع القراء من خلال تعليقاتى فى الشهور الماضية فى جريدة الاهرام الغراء ... انى من اشد المهاجمين لفكر القاعدة واقباط المهجر … و انى ايضا من اشد المهاجمين لجماعة الاخوان المسلمين وبعض رجال الكنيسة المصرية ...!! لان ما يفعله هؤلاء ما هو الا "" دعم مباشر وغير مباشر "" لتفكيك مصر وتفتيتها … سواء عن قصد او غير قصد … وذلك لانهم يساعدون على تحقيق المخطط الامريكى الصهيونى فى مصر تحت دعاوى الاصلاح السياسى ومحاربة اضطهاد الاقباط ... رغم وهم وعدم صحة ما يزعمون …!! خامسا : من حوالى سنة عندما كنت فى كوريا الجنوبية للدراسات العليا و كنت باتابع جميع الصحف الدولية والمدونات الغربية كعادتى … لاحظت فى يوم من الايام "" هجوم شديد "" على مصر والمطالبة بحقوق الاقباط وانهم مضطهدين ... وقد تم ذلك بمنتهى العبقرية ... من خلال التعليقات على مقالة بالانجليزية فى جريدة الايكونومست المرموقة …!! ومن الملاحظ ان التعليقات التى كانت بتهاجم مصر كانت مكتوبة ومعدة من ناس محترفين ... رغم ان المقالة اصلا كانت بتتكلم على وقف هجرة المسلمين الى اوروبا ... وهذه الجريدة بيتابعها الملايين حول العالم … وقد بلغ حجم التعليقات على المقالة حوالى 2500 تعليق وكل تعليق كان فى حجم المقالة نفسها ... واستمرت حرب التعليقات لمدة 10 ايام متواصلة على عدة موضوعات مختلفة تم طرحها للنقاش … وبفضل الله سبحانه وتعالى انتصرت فى جميع المناقشات ... وشرحت و بالتفصيل الممل وضع الاقباط فى مصر والنعيم اللى هم عايشين فيه ….مقارنا بالمسلمين فى مصر ومقارنة بكل الاقليات حول العالم ... واجبرت مراقب التعليقات ان يحذف لى تعليقات … وانه يحذف النقطة اللى كنا بنتناقش فيها اصلا ... لما لقى "" التاييد "" اللى لقيته من المسلمين فى الهند وباكستان وبعض المسلمين من امريكا …!! لانى شرحت وبالادلة تاريخ "" الارهاب المسيحى والكهنوت وقتل العلماء "" على مر التاريخ وحتى يومنا هذا وبالادلة والحقائق ... ورديت بالادلة وبالارقام على الدعاوى الباطلة حول اضطهاد الاقباط فى مصر … وانا اردت من هذه القصة ان اوضح ان "" الاعلام العالمى "" تحت السيطرة اليهودية والسيطرة الامريكية وبيوجهوا الاعلام بالشكل اللى هم عاوزينه كذبا وزورا ...!! ومقالات الواشنطن بوست فى الاسابيع الاخيرة وغيرها حول مصر هى خير دليل … والمعلومات اللى بيتم وضعها من خلال التعليقات على مثل هذه المقالات بتكون اخطر من المقالات نفسها ...!!

سادسا : لو ركزنا كويس قوى فى كل اللى انا ذكرته سابقا ... هانفهم وبسهولة ما حدث فى كنيسة العمرانية من عدة اسابيع … وان فى ايادى خفية – امريكية صهيونية - من خارج مصر "" ساعدت "" على تنظيمه وتنفيذه الى جانب الايادى الداخلية لانه كان مرتب بعناية ... ونفس الكلام فى العديد من الاحداث السابقة فى مصر ... وهناك من يقول ان الكنيسة الارثوذكسية فى اثيوبيا لها يد فى مشكلة الماء الدائرة بين مصر واثيوبيا …!! ورئيس الموساد نفسه اعترف ان لاسرائيل يد فى دعم جنوب السودان و الفتنة الطائفية فى مصر …!!


سابعا : ارجو من القيادة المصرية بجميع مكوناتها من حكومة وجيش وشرطة ومخابرات … ان ترد وبقسوة "" ودون رحمة "" على اى حد سواء كان "" مسلم او مسيحى "" هايفكر ان ممكن ان سوف يكون فى مصر دولة داخل الدولة ... او ان مصر ممكن تكون دولة دينية … اوان ممكن يكون فيها فاتيكان جديد ... اوان فى اى حد ممكن تكون سلطاته وقوته تكون اكبر من السيد الرئيس ... الامور لازم تكون واضحة للكل كوضوح الشمس نفسها ...!! واخيرا … انا هااختم بحكمة ذكرها العديد من الكتاب وهى رسالة ضمنية للحكومة المصرية ... والحكمة بتقول … لو تم ايقاف هتلر من " البداية " فى ميونخ ما كان العالم اضطر لخوض الحرب العالمية الثانية وما كان مات الملايين من البشر ...!! وشكراااا
========

هذه المقالة تم نشرها كاملة فى صحيفة دنيا الوطن العربية  !!
هذه المقالة تم نشرها فى موقع " المرصد الاسلامى لمقاومة التنصير " كمقالة كاملة  !!
هذه المقالة تم نشرها كتعليق فى جريدة الاهرام المصرية و فى جريدة الشروق من عدة اسابيع  !!
هذه المقالة تم نسخها و نشرها فى العديد من المدونات فى مصر والسعودية نقلا عن المرصد الاسلامى  !!