The Creative Pharaoh 2009 - 2019 ... مدونة المهندس الفيزيائى حسن السيسى
اى جملة فى هذه المدونة انا كتبتها او اى حكاية انا حكيتها مهما كانت صغيرة او كبيرة استطيع اثباتها اما بمستند رسمي او مكالمة تليفون مسجلة او فيديو مسجل
المدونة حوالى 174 مقالة منهم 124 مقالة باللغة العربية و 50 باللغة الانجليزية و 8 البومات مستندات و ادلة هامة جدا و عدة فيديوهات شخصية وتسجيلات صوتية و 1 البوم صور شخصية ... اى معلومة على الفيس بوك او تويتر باسمى لا قيمة لها ما لم يتم نشرها هنا
اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمد رسول الله ... و لا حول ولا قوة الا بالله ... و حسبى الله ونعم الوكيل ... وافوض امرى الى الله ان الله بصير بالعباد

وسيلة الاتصال الوحيدة عبر رقم تليفونى 00905347267290 ويفضل الاتصال واتس اب
=============================

Total Pageviews

Monday, November 12, 2018

خبر عاجل .. استدعائي الى قسم الشرطة فى تركيا ..

==
==
الحمد لله رب العالمين ... لقد تلقيت اتصال تليفونى من قسم شرطة السلطان احمد باستانبول فجاءة  يوم 30 اكتوبر 2018 يدعونى لزيارتهم لان احد الاشخاص اشتكاني بسبب مقالاتى وكتاباتى فى 2015 وللعلم هذا الشخص الذى تقدم بالشكوى كنت اعمل فى مدرسته مدرس للفيزياء وقدمت استقالتى مرتين من مدرسته ولم اخذ باقى مرتبي حتى الان ... وبسببه تم حرمانى من الاقامة لمدة عامين مما اضطرني بعد ذلك للحصول على الاقامة الانسانية مضطرا ومجبرا مما غير مسار حياتى كليا فى تركيا لمدة 5 سنوات ولقد تسبب لى فى خسائر مادية ومعنوية مهولة جدا ... وايضا هذا الشخص الليبي كان على قنوات الاخوان فى استانبول من عدة ايام وهو سياسي ليبي شهير !!! ... وطبعا رفضت الذهاب لان ما الذى فكرهم بهذه القضية فجاءة بعد مرور 24 شهر واشترطت علي موظف الشرطة للذهاب ان يرسل لى اخطار رسمي على الواتس اب او ان ياتى لياخذنى من بيتي مباشرا بسيارة شرطة ... وهذه هى تعليمات الامن التركي من خلال الرسائل التى ارسلها لنا على موبايلاتنا ان نرفض اى استدعاء من خلال التليفون ... فوافق وارسل لى الاخطار على الواتس اب لكن المفاجاءة ان هذه القضية من سنتين ونصف من اوائل 2016 وكانت فى اول يوم رمضان قبل قبل الماضى ولها قصة طويلة ... ووقتها من سنتين رفضوا ارسال اخطار رسمي او ان ياتوا لبيتي فلم اذهب طبعا لانى شعرت بعدم الارتياح ... وهذه هى قضيتى القديمة الشهيرة مع المدارس العربية فى استانبول والتى كان من احد نتائجها اصدار قرار بفصل البنين عن البنات فى المدارس الليبية من وزير التعليم الليبي واعادة امتحانات الثانوية العامة فى 2015 والحمد لله رب العالمين ... وانا قدمت شكوى للشرطة التركية من سنتين ورفضوا استلام الشكوى وقدمت شكوى من سنة لوزارة التربية والتعليم التركية بمساعدة احد اصدقائي الاتراك وبعض اصدقائي يجيدون العربية و التركية والمسئول التركي رفض استلام الشكوى اساسا واشترطوا حصولى على الجنسية التركية وقتها حتى اراقب هذه المدارس ... ولقد ذهبت لقسم شرطة السلطان احمد بناء على طلبهم وكنت داخل القسم فى يوم 31 اكتوبر 2018 ورفضوا استلام الشكوى بعد ان اخبرتهم انى ساوقع عليها وهى مدعومة بمقالات مطبوعة وتقارير انا طبعتها خصيصا لكم من الصحافة الاردنية وعاوز اشتكى من يشتكينى فرفضوا ... فذهبت الى بيتي واحضرت صديقى التركي بناء على طلب احدهم ليقوم بالترجمة لكنهم رفضوا بعد ان احضرته ولم نكمل الاجراءات اساسا بعد طلبهم لمترجم رسمي وسوف اذهب لهم مجددا بعد عدة ايام فوددت ان اوثق كل شئ على مدونتى للتاريخ تحسبا لاى تطورات ... وطالما وزارة الداخلية ووزارة التربية والتعليم التركية رفضوا استلام الشكوى لمدة 3 سنوات بحجج لا اجدها مبررة فلا مفر من كتابة الشكوى علنا وهى شكوى موجهة لرئيس الجمهورية التركية السيد رجب طيب اردوغان ومدير المخابرات التركية السيد هاكان فيدان ووزير الداخلية التركي ووزير التعليم التركي وكتبتها فى مكتب ترجمة باللغة التركية على عجل لكن التفاصيل موجودة فى عشرات المقالات المرفقة حول فضائح التعليم العربي فى اسطنبول وقضية الطلبة الاردنيين وقصة الشهادات المزيفة وقصة تعاطي المخدرات وقصة غسيل الاموال وووووو ... كل شيء استطيع اثباته بمنتهى السهولة وبتقارير صحفية موثقة وشهادات من داخل المملكة الاردنية الهاشمية ودول اخري غيرها على مدار 3 سنوات وبشهادة المدرسين السوريين فى هذه المدارس ويمكن للحكومة التركية الرجوع لتسجيلات تليفونى اذا كانت لديهم وسوف يجدون اتصالات الطلبة الاردنيين والمدرسين السوريين بي للشكوى وهناك العديد من الشهود سواء كانوا سوريين او مصريين او تركيين ... وكما علمنا مدير المخابرات التركي فى قضية الكاتب السعودى خاشقجى فان كل شئ يمكن تتبعه بالكاميرات والتسجيلات واوقات دخول وخروج الطلبة الاردنيين من المطارات وهناك تقارير صحفية اردنية تتحدث عن طلبة حصلوا على شهادة الثانوية العامة دون الخروج من مطارات الاردن اساسا ودون ان يحضروا لتركيا ... وكما علمنا وزير العدل التركي فى قضية الكاتب جمال خاشقجى فان كل ما يحدث على الاراضى التركية فهو شان تركي حتى داخل السفارات الاجنبية ... وكما علمنا السيد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من اخذه لتعويضات بمئات الالوف من الدولارات من رئيس المعارضة السيد كمال كيليتشدار اوغلو رئيس حزب ال CHP عندما يتم اتهامه ظلما فانا ايضا طالبت بتعويضات بسبب كل ما حدث لى وبسبب الشكوي ... انا بحول الله وقوته رجل يعي ما يقول ويفعل بعد ان يقول وربنا معايا وهذه المقالة مجرد استفتاح ومقدمة للحرب على الفساد وتدمير مستقبل الامة العربية وشبابها ... انا شخص لا احب الحروب واريد ان اتزوج واعيش فى سلام سواء فى مصر او تركيا لكن اذا تم دعوتى للحرب والمشاكل والصدام فاهلا وسهلا وانا لها ولا حول ولا قوة الا بالله ... و حسبي الله ونعم الوكيل وافوض امري الى الله ان الله بصير بالعباد ...



Wednesday, November 7, 2018

القنصلية المصرية فى استانبول ... شكرا لكم ...

--
--


الحمد لله رب العالمين ... بالامس 6 نوفمبر 2018 قابلت القنصل المصري السيد المستشار مؤمن الفقى وهذه كانت زيارتي الرابعة للقنصلية المصرية فى استانبول فى تركيا بعد زيارتي يوم 27 سبتمبر و 26 اكتوبر و 5 نوفمبر 2018 ... واود ان اقدم الشكر الجزيل للدكتور طارق عبد الجليل الملحق الثقافى المصرى فى تركيا على حسن استقباله لى فى المركز الثقافى المصرى فى استانبول يوم 25 سبتمبر 2018 وهو كان اول مسئول مصرى اقابله من 2014 ... وشكر خاص جدا جدا لمدام فوزية فى المركز الثقافى المصرى فى استانبول التى لولاها ما نجحت فى تقديم هذا المشروع ... هذا المشروع هو حلم حياتى واهم مشروع فى حياتى حتى يومنا هذا وعملت عليه لسنوات طويلة ... وهو تطوير لمشروع شرق ليبيا وشمال السودان وشمال تشاد التكاملي الذى قدمته للمخابرات العامة المصرية فى 2011 ... واكرر شكرى العميق لسيادة المستشار مؤمن الفقى على حسن تعاونه اثناء تقديمى لمشروعى العلمي الاقتصادى السياسي الذى سلمته لمصر لانه كان مثقف جدا ومطلع جدا وسهل لى العديد من الامور وكان واجهة مشرفة لمصر بكل ما تحمل الكلمة من معنى وانا شاكر له من كل قلبي ... حسبي الله ونعم الوكيل وافوض امري الى الله ان الله بصير بالعباد ...