The Creative Pharaoh 2009 - 2017 ..... مدونة المهندس الفيزيائى حسن السيسى
المدونة حوالى 140 مقالة منهم 90 مقالة باللغة العربية و 50 باللغة الانجليزية و 9 البومات مستندات و ادلة و 6 فيديوهات شخصية و 1 البوم صور شخصية ... اى معلومة على الفيس بوك او تويتر باسمى لا قيمة لها ما لم يتم نشرها هنا
و رقم تليفونى (( 00905347267290 )) ويفضل الاتصال فيبر او واتس اب ... ولا املك اى حسابات رسمية على الفيس بوك او تويتر حاليا elsisi2007@gmail.com وسيلة الاتصال بالفيزيائى حسن السيسى بالايميل
اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمد رسول الله ... و لا حول ولا قوة الا بالله ... و حسبى الله ونعم الوكيل ... وافوض امرى الى الله ان الله بصير بالعباد
=============================

Total Pageviews

Wednesday, January 12, 2011

حادثة كنيسة القديسين بالاسكندرية و ضرب برجى مركز التجارة العالمى


انا اعتقد انه اذا اردنا ان نفهم الاحداث الجارية فى العالم الان … وان نتوقع الاحداث القادمة … فعلينا ان نقرا التاريخ جيدا …!! لذا انا ربطت من حوالى شهرين بين ما يحدث فى السودان الشقيق وبين ما يرتبون له ان يحدث فى مصر … من خلال تعليق طويل جدا فى جريدة الاهرام بتاريخ 28 / 11 / 2010 اسفل عمود الاستاذ / محمد السعدنى … وتوقعت فى هذا التعليق انهم يرتبون لتقسيم مصر ونشر الفتنة الطائفية ... ثم قمت بصياغة هذا التعليق فى صورة مقالة تحت عنوان "" انفصال جنوب السودان و حرب الكوريتين و كنيسة العمرانية "" ونشرتها فى دنيا الوطن بتاريخ 22 / 12 / 2010 … ولقد تم اقتباسها ونشرها فى حوالى 10 مدونات و منتديات مصرية و عربية حتى الان لاهميتها … وقد حدثت توقعاتى من 3 ايام وطالب بعض "" اقباط المهجر "" فى امريكا بقيادة موريس صادق المسيحى باقامة دولة دينية مسيحية على ارض مصر … لذا انا قررت ان اكتب هذه المقالة لاستكمال شرح المخطط الامريكى الصهيونى لتقسيم مصر واضعافها … وسوف اقوم بطرح الردود والحلول المقترحة لهذه المؤامرة … ولكنى سوف ابدا من احداث سبتمبر 911 و ضرب برجى مركز التجارة العالمى حتى تتضح الرؤية …!! وانا تكلمت فى 2009 عن هذه المؤامرة من خلال مقالة فى مدونتى مدعمة بالفيديوهات العلمية ولكنى سوف اوجزها فى الفقرة التالية …!!

اولا : لقد صرح رئيس ايطاليا السابق فرانسيسكو كوسيجا لاحد اكبر الصحف الايطالية و هى صحيفة كوريير ديلا سيرا فى 2007 عن شكوكه ان الموساد الاسرائيلى و المخابرات الامريكية المركزية هم من دبروا و شاركوا فى ضرب برجى مركز التجارة العالمى … وان هذه معلومة "" شبه معروفة "" لجميع اجهزة المخابرات العالمية …!! ولقد صرح ايضا رئيس جهاز المخابرات الباكستانى السابق حامد جول لقناة الجزيرة و لعدة صحف عالمية ان عملية اسقاط البرجين تم بواسطة امريكا نفسها وانه عمل داخلى …!! ثانيا : احد المساعدين لاوباما اجبر على الاستقالة بعد ان اعلن دعمه لنظرية ان الحكومة الامريكية شاركت فى ضرب و اسقاط برجى مركز التجارة العالمى …!! ثالثا : العديد من الدراسات و الابحاث العلمية اكدت بما لا يدع مجال للشك باستحالة انصهار الصلب الموجود فى البرجين دون وضع مسبق لمتفجرات داخل البرجين … وكان هناك مبنى بجوار برجى مركز التجارة العالمى اسمه المبنى السابع … وهذا المبنى سقط سقوط حر … اى تحت تاثير عجلة الجاذبية الارضية … وانا رجل فيزيائى وفاهم كويس قوى … ان هذا لا يمكن يحدث لاى مبنى "" الا اذا "" تم وضع متفجرات بداخله …!! وهناك العديد من الادلة المشابهة والتى اثبتها عدة اساتذة جامعة امريكيين مرموقين من ان هذا العمل تم بمشاركة امريكية فى تنفيذه …!! وللعلم خطط غزو افغانستان و العراق وباعتراف امريكا نفسها كانت معدة قبل هذا الحادث بسنين …!!

لذا انا ارجح ان يكون التاريخ يعيد نفسه … وان عملية ضرب كنيسة القديسين فى الاسكندرية تم تحت اشراف الموساد الاسرائيلى والمخابرات الامريكية … و بمساعدة بعض اقباط المهجر وبعض العملاء الداخليين فى مصر … ومن السهل جدا تجنيد احد المتطرفين الاسلاميين لتنفيذ هذا المخطط … ومن السهل جدا ايضا تجنيد واحد مسلم باع نفسه و دينه بالمال لتنفيذ هذا المخطط كما يتم تجنيد الجواسيس … لان تجنيد واحد مسلم ليعمل جاسوس "" مشابه تماما "" لتجنيد واحد مسلم او واحد متطرف للقيام بعمل تخريبى …!! او تجنيد واحد مسيحى لتنفيذ العملية وتفجيره اثناء العملية دون ان يدرى …!! لقد حدث خطا تاريخى من الاعلام والحكومة … حيث انهم كانوا يعزون البابا شنودة … رغم انهم المفروض كانوا يعزوا الرئيس محمد حسنى مبارك … لان اللى ماتوا مصريين قبل ان يكونوا مسيحيين … والاهم من ذلك هو عملية خلط الاوراق بعد الحادث … لان الناس بدات تتحدث عن الوحدة الوطنية والمحبة رغم انه حادث ارهابى تخريبى لا علاقة له بالمسلمين فى مصر من قريب او بعيد … وقس على ذلك العديد من ردود الافعال الغريبة بعد هذا الحادث … والمظاهرات المسيحيية المرتبة مسبقا … والغير مبررة بالمرة …!! وهذا نفس الخطا التاريخى الذى وقع فيه المسلمين بعد احداث سبتمبر عندما قاموا بنفى تهمة الارهاب عن الاسلام … رغم ان هتلر قتل عشرات الملايين من الاوروبيين … وستالين قتل عشرات الملايين حتى من شعبه ... والجنود الامريكان قتلوا مئات الالوف من الفيتناميين … والحروب الصليبية … اذن من هو الارهابى الحقيقى و ما هى ديانة كل هؤلاء المجرمين الارهابيين …!!؟ ومات مئات الالوف من العراقيين من خلال احتلال غاشم ظالم باعتراف الامريكيين انفسهم …!! واين منظمات حقوق الانسان التى تحدثت بعد حادثة الاسكندرية من اطفال الفلوجة الذين ولدوا مشوهين نتيجة استخدام امريكا لاسلحة محرمة !! وهناك ابحاث علمية بتؤكد ان الزلازل والتسونامى التى مات بسببها عشرات الالوف فى السنين الاخيرة ناتجة عن التجارب النووية والزلزالية الامريكية !!

الغرض الرئيسى من حادثة القديسين هو الضغط على الحكومة المصرية … واعطاء المسيحيين فى مصر بعض المكاسب المرحلية … لان رد فعل بعض الرؤساء الغربيين وبابا الفاتيكان كان مبالغ فيه … وللعلم بابا الفاتيكان يكفر كل من لا ينتمى للكنيسة الكاثوليكية … لذا فان بابا الفاتيكان يكفر المسيحيين فى مصر فعليا … ولكنه يريد استغلال هذا الحادث سياسيا …!! اوباما طالب الحكومة المصرية ان تحمى المسيحيين بعد حادثة الاسكندرية … ولم يعلق بالشكل اللائق على اطلاق نار على عضوة ديمقراطية وقتل 6 اشخاص بعد حادثة الاسكندرية بايام … اليس هذا تقصيرا فى حماية الشعب الامريكى …!! هناك عشرات الاحداث شهريا حول هجوم اسماك القرش على الامريكيين وبالاحصاءات حول العالم … ولكن حادثة قرش وحيدة فى مصر تم تسليط الضوء عليها وكانها غزو القروش … وقس على ذلك العديد من الامور … انها حرب اعلامية غربية على مصر …!! مسلسل الاسلام الارهابى الهابط و مسلسل اضطهاد المسيحيين فى مصر الهابط … من اهم المسلسلات الهابطة فى العشرين سنة الاخيرة … ولدعم هذان المسلسلان الهابطان لابد من اعلام وتضخيم للامور وتعظيم للاحداث فى كل شىء … حتى يعطوا لهذه المسلسلات الهابطة بعض المصداقية … رغم ان كلمة اصولية فى الاصل نشاءت لوصف "" الارهاب المسيحى "" فى القرون الماضية وارجعوا لويكبيديا …فى حالة رعب موجه فى اوروبا وامريكا من قبل المتطرفين اليمينيين المسيحيين ضدالاسلام … بسبب بعض التقارير العلمية المرعبة التى تحدثت عن سرعة انتشار الاسلام فى العالم … وبالادلة والاحصاءات … مما اصابهم بالذهول والهلع من تحول اوروبا الى قارة مسلمة سلميا … واشهر هذه التقارير هو التقرير الكندى و هو موجود على جوجل ويوتيوب حول سرعة انتشار الاسلام فى العالم … لذا هم احيوا موضوع الارهاب والاضطهاد ورجعوا يتكلموا عن سبتمبر وغيره ... لوقف هذا المد الاسلامى السلمى و لنشر الخوف من الاسلام فى اوروبا وامريكا وتقويض الدعوة ... وايضا لوقف الهجرة وترحيل بعض المسلمين ... ولتقسيم مصر على المدى البعيد ...!!

هناك خطة غربية بعيدة المدى لتقسيم واضعاف مصر و هى الخطة الاستراتيجية ... ولكنهم سوف يحققون هذه الخطة عبر 3 مراحل تكتيكية ...!! واهم هذه المراحل التكتيكية الان … وهى المرحلة التكتيكية الاولى … هى اخراج مصر من هويتها الاسلامية ... اى الغاء المادة الثانية من الدستور المصرى والتى تنص ان مصر دولة اسلامية … والشريعة الاسلامية هى المصدر الرئيسى للتشريع ... ورغم انها مادة رمزية لا اكثر ولا اقل ... ولكن الغاءها سوف يمثل كارثة ... وهم يستعينون ببعض المندوبين والمغيبين و بعض الكتاب العلمانيين الماجورين فى عدة صحف مصرية ... للحديث عن حقوق الاقباط و المساواة و المواطنة و مدنية الدولة وعلمانيتها وحق اى مسيحى للترشح للرئاسة ...!! رغم ان هذا ووفقا للشريعة الاسلامية من المستحيل ان يكون رئيس مصر مسيحى … و هم ايضا بيحاولوا ينفذوا سياسة الارض المحروقة من خلال بناء الكنائس وتغيير معالم مصر الاسلامية ... رغم ان مساحات الكنائس الموجودة فعلا وتبعا للدراسات تفوق عددهم … واذا كانوا يطالبون بالمساواة و عمل قانون موحد لبناء دور العبادة فلابد من المساواة فى كل شىء … اى … ان تكون الكنائس خاضعة و تحت اشراف الحكومة المصرية مباشرا وهذا غير موجود … ان تغلق الكنائس بعد الصلوات وهذا غير موجود … وان يتم وضع الاوقاف المسيحية تحت تصرف الحكومة المصرية وهذا غير موجود … وان يتم تعيين البابا من قبل رئيس الجمهورية وهذا غير موجود … وهذه هى المساواة اذا كانوا يريدون مساواة …!! وهم يعملون على كسب دعم غربى من خلال اقباط المهجر واعلامهم … !! وبعد حادثة الاسكندرية … انا اعتقد ان بعض المسيحيين من اقباط المهجر شرعوا فى تنفيذ المرحلة التكتيكية الثانية … وهى عبارة عن عدة احداث ارهابية مختلفة وذات فروق زمنية صغيرة … ومظاهرات مسيحية ضخمة … واشتباكات دامية واستفزازات متعمدة بين المسلمين والمسيحيين … يعقبها دعم اعلامى غربى مهول ومنظم من عدة جهات اجنبية حكومية وغير حكومية للمسيحيين فى مصر …!! والمرحلة التكتيكية الثالثة سوف تتمثل فى محاولة "" تدويل قضية الاقباط "" خارج مصر بهدوء … اى محاولة اخراج المشكلة من كونها شان داخلى و تحويلها الى شان عالمى … يعقبها دعوات بمشاركة المسيحيين مباشرة فى الحكم على نحو تقاسمى طائفى مثل لبنان … او انفصال جزء من مصر تحت الحكم الذاتى مثل جنوب السودان …!!

لكن احب اطمن حضرات القراء "" وابلغ الامريكان و اليهود "" ان هذا لن يحدث باذن الله ولا حتى فى الاحلام ...!! وكل شىء بالقانون و الدستور و حكم الاغلبية ...!! لان مصر دولة "" سنية "" فوضعها مختلف تمام الاختلاف عن العراق ولبنان لانهم شيعة وسنة ومختلفين على انفسهم والنسب السكانية متقاربة بين الشيعة والسنة والمسيحيين ...!! جنوب السودان كان اغلبهم وثنيين وغير متعلمين ومعدمين لذا سهل تنصيرهم ورشوتهم بالمال ووعدهم بالمساندة الاقتصادية ... لكن مصر 90 % من شعبها مسلمين سنة وعلى قلب رجل واحد عند اى ازمة ...!! ولا يوجد نسبة وتناسب بين عدد المسلمين و عدد المسيحيين تبعا لعدد السكان وتوزيعهم …!! مصر دولة اسلامية رغما عن انف اى حد الان و فى المستقبل ...!! البابا شنودة قلب الدنيا حتى لا يخالف نص فى الانجيل حول الزواج الثانى ...!! طب هم متخيلين ان السلفيين وهم بالملايين و الاخوان المسلمين و هم بالملايين وعلماء الازهر وهم بالالوف والدكتور العوا والدكتور عمارة و شيوخ السلفية ووووو ممكن يسمحوا باخراج مصر من هويتها الاسلامية ...!! هذا لن يكون ولا فى الاحلام ...!! ثالثا : هم متخيلين ان امريكا بتعامل مصر كويس وعاملة حسابها علشان بيحبونا ... لا طبعا ... علشان محتاجين مصر فى الوقت الراهن وعاملين حسابها فى امور عدة ومصالح مشتركة ... و دول الخليج والسعودية وغيرهم سوف يدعمون مصر ومعانا باذن الله …!!

انا تم تهديدى بالقتل ومريت باضطهاد قاسى وظروف نفسية مرعبة فى كوريا الجنوبية من بعض المسيحيين المنصرين هناك … ولم احصل على شهادتى واعود سالما الى مصر بشهادة الماجستير فى النانوتكنولوجى … الا بعد تهديدهم انى مسلم وممكن اذهب لسفارة السعودية واطلب حمايتهم بصفتى مسلم واحكى على كل الاضطهاد اللى عملتوه لى ولغيرى من المسلمين … وهذا التهديد كان كافى لاصابة الكوريين المسيحيين بالهلع وتحول بعضهم لخدمتى … لانهم كانوا يعرفون ان السفارة المصرية لا تستطيع ان تفعل الكثير لمساعدتى …!! وهم اخذوا كلامى على محمل الجد لانى من اول يوم فى الجامعة كنت واضع صورة علم مصر بجانب علم السعودية على مكتبى !! الامة الاسلامية و الامة العربية حاجة واحدة وكلنا لازم نكون جنب بعض ويد واحدة فى كل شىء …!! وانا مؤمن ان الوحدة الحقيقية بين "" السعودية و مصر "" ممكن تقلب موازين القوى فى العالم كله !! وتحالف مصر مع السعودية ثم بعد ذلك مع باكستان انا اسميته "" محور الخير "" ومازالت احلم بانشائه "" كمقدمة اولية و بداية "" للوحدة العربية و الوحدة الاسلامية !!

سقوط مصر او تقسيمها او تهديد امنها القومى بيمثل تهديد لجميع البلدان العربية دون استثناء … لانها اكبر دولة عربية وعمق استراتيجى لهم كلهم ...!! و يوم ما مصر تظهر غضبها فان ملايين العرب هايكونوا خلف مصر باذن الله … وممكن مصر تعمل "" تحالفات انتقامية "" فى منطقة الشرق الاوسط او فى العالم لجعل الامريكان يفوقوا من الغيبوبة التى اصابتهم فى الفترة الاخيرة …!! ووضع مصر مختلف تماما … لان عند التلويح او الشروع فى اى عمل عسكرى ضد مصر … فانا اعتقد ان مصر سوف تقوم بضرب اسرائيل مباشرا وحتى ان لم تكن اسرائيل طرف فى الصراع … وبااكررها فان مصر سوف تقوم بضرب اسرائيل مباشرا وحتى ان لم تكن طرف فى الصراع … ومن المستحيل ان تقدم امريكا على اى خطوات من شانها جر العالم الى حرب عالمية ثالثة …!! اما بخصوص ارضاء بعض المسيحيين الواهمين وبعض اقباط المهجر … وتغيير الدستور من اجلهم ومحو هوية مصر الاسلامية او طبيعة الحكم فيها … فهذا لن يحدث لسبب بسيط ... وهو ان الحكومة ذكية - وان كان فيها فساد - ومن المستحيل ان تثير غضب 90 % من الشعب المصرى حتى ترضى 10 % وهم ناس محترفة وعارفة بتعمل ايه ...!! مصر دولة اسلامية مدنية الى ان يرث الله الارض رغم انف الجميع ...!!

واخيرا … انا معجب بردود الخارجية المصرية حتى الان … ومعجب ببيانات الشيخ احمد الطيب امام الازهر حول تصريحات بابا الفاتيكان … ونرجوا الاستمرار على هذا النهج …!! اولا : ارجو من الاخوة المسلمين شرح طبيعة العلاقة والفروق بين الكاثوليك الغربيين والارثوذكس المصريين ونظرتهم وتكفيرهم لبعض … وشرح دور اليهود وقتلهم للمسيحيين عبر التاريخ … من خلال المقالات المكثفة والفيس بوك وهذا موضوع هام جدا وخطير !! ثانيا : ارجو من الحكومة المصرية ان لا تقدم اى تنازلات وان تنظر للموضوع استراتيجيا وان تكون حازمة حاسمة ...!! وان لا يسمح بجميع اشكال التظاهر الا باذن مسبق لجميع المصريين وان كنت اتمنى ان يتدخل الجيش المصرى فى السيطرة على هذه المظاهرات حتى تكون الرسالة واضحة للكل """ داخليا و خارجيا """ ان مصر دولة كبيرة وليست دويلة او مجموعة قبائل يمكن التلاعب بشعبها !! كما ارجو بالقيام ببعض الاصلاحات الاقتصادية و السياسية السريعة ومحاربة الفساد بشكل اقوى حتى يستقر الشعب ويشعر بالحب والامل فى بكرة ...!! ثالثا : ارجو من الدول العربية ان تظهر وقفتها مع مصر حكوما وشعبا بشكل واضح و ملموس …!! رابعا : ارجو من شركاء الوطن المسيحيين ان لا ينجروا خلف الاوهام الامريكية مثل غيرهم … وان نعيش فى حب و سلام و مودة لاننا بنحبهم وبنعاملهم كويس جدا لان الاسلام امرنا بذلك وان نساعد بعض فى بناء مصر وليس اضعافها وهدمها …!! وشكراااا

========

هذه المقالة تم نشرها كاملة اليوم فى صحيفة دنيا الوطن العربية !!