The Creative Pharaoh 2009 - 2017 ..... مدونة المهندس الفيزيائى حسن السيسى
المدونة حوالى 140 مقالة منهم 90 مقالة باللغة العربية و 50 باللغة الانجليزية و 9 البومات مستندات و ادلة و 6 فيديوهات شخصية و 1 البوم صور شخصية ... اى معلومة على الفيس بوك او تويتر باسمى لا قيمة لها ما لم يتم نشرها هنا
و رقم تليفونى (( 00905347267290 )) ويفضل الاتصال فيبر او واتس اب ... ولا املك اى حسابات رسمية على الفيس بوك او تويتر حاليا elsisi2007@gmail.com وسيلة الاتصال بالفيزيائى حسن السيسى بالايميل
اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمد رسول الله ... و لا حول ولا قوة الا بالله ... و حسبى الله ونعم الوكيل ... وافوض امرى الى الله ان الله بصير بالعباد
=============================

Total Pageviews

Friday, December 9, 2011

فوز المهندس / عبد المنعم الشحات فى الانتخابات ..!! الحمد لله رب العالمين

---
---

هذه المقالة ليست دفاعا عن المهندس / عبد المنعم الشحات ولكنها انتصار للاسلام ... بالطبع انا اعرف جيدا ان المهندس / عبد المنعم الشحات  لم يفوز فى النتائج المعلنة رسميا ... لكن كما يعلم الجميع فان الرسول (ص) علمنا ان النية تكفى للحصول على الاجر طالما كانت النية سليمة والعمل نفسه متفق مع الشرع .. لذا فان الشيخ / عبد المنعم الشحات قد فاز وحصل على الاجر ان شاء الله ايا كانت نتيجة الانتخابات المعلنة رسميا واحب اقوله مبروك .. والحمد لله رب العالمين ..!! ولكنى اود التاكيد ايضا ان الشيخ / عبد المنعم الشحات وقع فى غلطتين فى الفترة الاخيرة ... وهذا شىء طبيعى جدا و متوقع لانهم حديثى عهد   بالسياسة ....!! الى جانب ان مصر تمر الان بمرحلة جديدة من مراحلها السياسية عبر التاريخ ... لاننا بدانا بمرحلة ... الغباء السياسى ... ثم انتقلنا الى مرحلة التهريج السياسى والان نحن نعيش مرحلة الاستهبال السياسى ... وهذه المرحلة تحتاج بعض المواهب الخاصة ...!! الى جانب ان المهندس / عبد المنعم الشحات ينتمى الى مدرسة السلفيين بالاسكندرية التى رفضت النزول للتحرير فى بداية الثورة ... وهى تختلف عن مدرسة السلفيين فى كفر الشيخ مثلا بقيادة الشيخ / ابو اسحاق الحوينى والتى التزمت الصمت اثناء الثورة .. وتختلف ايضا عن مدرسة السلفيين بالقاهرة بقيادة الشيخ / محمد عبد المقصود والتى شاركت فى الثورة من اول يوم .. لذا الشيخ عبد المنعم الشحات لا يمثل السلفيين كلهم لانهم مازالوا تيار غير منظم فى مصرحتى الان وهذه نقطة ضعف ....!! ولذلك عندما اريد انى اوصل فكرة او معلومة او وجهة نظر فانى لابد ان اتصل بعدة اشخاص من السلفيين وذلك على عكس الاخوان المسلمين لانه يكفينى مكالمة تليفون واحدة لتوصيل وجهة نظرى الي الاخوان المسلمين ...!!

وللايجاز .. وحتى لا تكوون المقالة طويلة .. فانى سوف ارفق فيديوهين بيلخصوا الرد وببساطة .. لان عشرات الاعلاميين هاجموا الشيخ / عبد المنعم الشحات عندما صرح فى اكثر من لقاء ان المسيحيين كفرة ...!! الفيديو الاول لفضيلة الشيخ الدكتور / احمد الطيب وهو ازهرى وهو الامام الاكبر  للازهر الان واللقاء كان على التلفزيون المصرى ... والامام الاكبر فى هذا الفيديو يكفر المسيحيين بكل هدوء وثقة لان هذا شىء لا يستحق المناقشة اصلا وهو معلوم من الدين بالضرورة ومن ثوابت الدين ... لذا اشباه المثقفين واشباه المتعلمين امثال الدكتور / علاء الاسوانى و الاستاذ / وائل الابراشى و الاستاذ بلال فضل و الاستاذة / نوارة نجم  عندما يصرحون بغير ذلك فلابد ان لا نعطيهم اكبر من حجمهم الطبيعى .. لان المسيحيين كفرة باجماع اهل العلم ... لكننا وللاسف نعيش زمن الرويبضة هذه الايام وهذا مااخبرنا به الرسول (ص) منذ اكثر من 1400 عام عندما حدثنا عن تصدر اهل الجهل للفتوى وقيادة الناس ... لذا انا لست مندهشا مما يحدث فى مصر هذه الايام من عشرات الاعلاميين و الصحفيين ...!! وللعلم ايضا انا معجب جدا ببطولات الكثير ممن ذكرتهم سابقا ووصفتهم بالجهل ومؤمن بوطنيتهم ...!!  اما الفيديو الثانى ... فهو لفضيلة الشيخ / محمد متولى الشعراوى عليه رحمة الله ... و هو اول استاذ غير مباشر لى لانى قرات عشرات الكتب له الى جانب مشاهدتى لمئات الحلقات التلفزيونية .. وهذه الحلقة بالذات هى خير رد على العلمانيين والليبراليين وفيها شرح وافى كافى للفرق بين الديمقراطية و الدكتاتورية و الاسلام وهذا الفيديو جزء من هذه الحلقة ..!! ولابد ان نضع فى اعتبارنا ان هذين الفيديوهين لاثنين من مشاهير الازهر وليسوا من الاخوان المسلمين او السلفيين ..!! ولحل العديد من هذه المشاكل .. لابد .. من اعادة دور الازهر بقوة واعادة امجاده .. ولابد ان لا يسمح بالتصدر للفتوى العلنية على القضائيات الا باذن مسبق من هيئة كبار العلماء .. ولابد من قصر فتاوى التكفير على الازهر فقط و بفتاوى رسمية ...!! وللعلم انا انتمى فكريا لمدرسة الازهر ومدرسة الاخوان المسلمين ومدرسة السلفيين فى نفس الوقت لانى قد اتفق وقد اختلف مع فكر كل منهم فى عدة امور .. وانا شخصيا اتابع العديد من علماؤهم منذ الصغر .. ونحسبهم جميعا على خير ان شاء الله لاننا كلنا اهل السنة والجماعة ...!!

السلفيين و الفخ ... لقد وقع السلفيين فى فخ الاعلاميين و الصحفيين وتم استدراجهم لاسئلة ومواضيع بعينها ... رغم انى حذرت العديد من قياداتهم مباشرا ومن خلال اتصالات شخصية من عدة اسابيع .. وللعلم العديد من الصحفيين والاعلاميين موظفين فى بعض الاجهزة الامنية .. الشيخ المهندس / عبد المنعم الشحات وقع فى غلطتين .. الغلطة الاولى هى .. توقيت عرض بعض القضايا .. الغلطة الثانية هى .. طريقة عرض بعض القضايا .. وللايجاز .. سوف اذكر قصتين مهمين جدا فى الاسلام .. القصة الاولى هى ... حادثة الافك ... وسوف نتعلم درس سياسى مهم جدا فى هذه القصة ... لان بعض المنافقين من الصحابة اتهموا ستنا وامنا عائشة بالزنا ... فاشار بعض الصحابة على الرسول بقتل هؤلاء المنافقين .. فرد الرسول ( ص) رد غاية فى العبقرية وقال انه يخشى ان يقول الناس ان محمدا يقتل اصحابه ... وهذه القصة تعلمنا درس مهم جدا فى السياسة  وهو اننا لابد ان نعمل حساب ردود افعالنا ... وانه لازم ان نضع فى اعتبارنا ان العديد من الناس جهلة او اميين وقد لا يفهمون تصرفاتنا او تصريحاتنا فى وقتها ... لذا هناك العديد من الامور التى لا تعرض على العوام من الناس الا بحذر ولابد من اختيار التوقيت والفاظ العرض نفسها ...!! الى جانب ان السياسة عملية معقدة .. يعنى .. تاريخ و جغرافيا و زمان ومكان و فن الممكن والمتاح ومفاسد ومصالح واولويات .. ولابد من وضع كل ماسبق فى الحسبان فى وقت واحد عند اتخاذ اى قرار سياسى او اعطاء اى تصريح ...!! اما القصة الثانية فهى .. صلح الحديبية .. لان الرسول جاءه اثنين من الكفار وهما سيدنا ابو جندل و ابو بصير واعلنا اسلامهما ... ولكن تبعا للمعاهدة فانه ردهما  الى اهلهم من الكفار واعز الله الاسلام بهذين الرجلين جدا فيما بعد من خلال قصة شهيرة ... ونتعلم من هذه القصة ان السياسى يحكم العقل قبل العاطفة .. ولكن طبعا الرسول رفض تسليم اى واحدة اعلنت اسلامها .. و لذلك انا قلت من قبل ان الاخت المسلمة وفاء قسطنطين هى الام الروحية لثورة 25 يناير ... !!

وكمثال توضيحى اخر .. فلقد شاهدت منذ دقائق حوار الدكتور / محمد البرادعى مع الصحفى / مجدى الجلاد وهو احد الاسباب التى دفعتنى لكتابة هذه المقالة بعد مشاهدة اللقاء مباشرا .. وكتعليق سريع على هذا الحوار فانا سوف اخذ منه 3 نقاط فقط .. النقطة الاولى .. هى ان البرادعى المح اكثر من مرة الى تصريحات عبد المنعم الشحات حول ادب نجيب محفوظ  .. والرد على البرادعى بايجاز .. هو ان الازهر هو الذى كفر الدكتور / طه حسين والازهر هو الذى كفر الدكتور / نصر ابو زيد .. والازهر هو الذى منع رواية الاديب العالمى الاستاذ / نجيب محفوظ  وهى رواية اولاد حارتنا وليس المهندس / عبد المنعم الشحات او الاخوان المسلمين او السلفيين .. والاستاذ / نجيب محفوظ نفسه هو الذى طلب قبل وفاته عدم نشرها مرة ثانية الا بعد موافقة الازهر الشريف .. النقطة الثانية هى .. ان البرادعى قال انه بيحترم اللواء مختار الملا .. ثم بعد ذلك قال ان اللواء الملا قال فى تصريحاته لصحيفة الجارديان بالامس ان دستور 71 دستور عظيم .. ثم علق على كلام الملا بان قال ان دستور 71 لازم يترمى فى الزبالة ونصح المجلس العسكرى انه يتكلم فى الحاجات التى يفهم فيها .. وهذا درس عملى للتيار الاسلامى فى عبقرية النقد والهجوم على اى شخص دون اى تجاوز فى الالفاظ  ومن غير ما حد يمسك عليك غلطة .. لان لو ركزنا هنلاقى كلام البرادعى كان غاية فى القسوة والانتقاد والاهانة .. النقطة الثالثة .. ان الدكتور البرادعى قدم امه فى اللقاء الى الشعب المصرى وقد كان حريص على اظهار حجابها .. لذا انا اود ان اذكر الدكتور البرادعى بتصريحاته لجريدة نيويورك تايمز فى 2007 انه نصح والدته بعدم ارتداء الحجاب لانه ضد المنطق .. فاكر يا دكتور محمد ولا نسيت .. الحوار كان مع الصحفية الامريكية ايلين سيولينو وموثق ... !!

واخيرا ... اود ان اقول مبروك للمهندس / عبد المنعم الشحات ونحسبه فى ميزان حسناتك ان شاء الله ... وعلى فكرة ان سعيد جدا بتدبير الله سبحانه وتعالى حتى لا يتحول هذا المجلس لمجلس احمد عز جديد ولكن للاسلاميين بديلا عن الحزب الوطنى لان مجلس الشعب لابد ان يكون فيه جميع الاطياف .. لذا انا سعيد بفوز الاستاذ / البدرى فرغلى والدكتور / مصطفى النجار وغيرهم .. واود ان احذر الاخوان المسلمين والسلفيين من محاولة الوقيعة بينهم .. واود ان احذرهم ايضا من المجلس الاستشارى الجديد الذى صنعه المجلس العسكرى لانه قد يتحول الى كارثة فى اى لحظة وعلينا ان نكون مستعدين لمفاجاءات المجلس العسكرى فى الفترة القادمة .. وانا مستغرب ان المهندس / نجيب ساويرس موجود فى هذا المجلس الاستشارى على الرغم من ان الدكتور / توفيق عكاشة - صاحب نظرية تزغيط البط والذى قبل يد صفوت الشريف - والمحسوب على المجلس العسكرى كان قد نشر فيديو لنجيب ساويرس على قناة الفراعين وهو بيرقص ستربتيز مع مجموعة من الراقصات على المسرح .. واود ان احذرهم وعليهم ان ينتبهوا من اى محاولات للتزوير فى المرحلة الثانية و الثالثة فى الانتخابات .. واود ان احذرهم من الحرب الاعلامية وعليهم ان يتجنبوا كثرة اللقاءات والتصريحات وان يحددوا اشخاص بعينها لهذه المهمة ...!! و عليهم ان لا ينجروا الى حرب مع القوى السياسية الاخرى وينسوا الموضوع الاساسى .. وهو .. نقل السلطة من المجلس العسكرى الى سلطة مدنية منتخبة ...!! وشكرااااا

============
هذه المقالة تم نشرها فى صحيفة دنيا الوطن العربية !!
وتم نشرها ايضا فى موقع اخبارك دوت نت المصرى نقلا عن صحيفة دنيا الوطن !!